كي لا يكون الرقم وجهة نظر

أفادت  “الوكالة الوطنية للاعلام”  أن لجنة الدفاع عن حقوق المستأجرين القدامى في طرابلس والميناء نفذت اعتصاما في ساحة منطقة باب الرمل “احتجاجا على قانون الايجارات الظالم في ضوء توقيع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون المرسوم 4773 المتعلق بتشكيل اللجان الناظرة في تطبيق الأحكام المتعلقة بتطبيق الزيادات على بدلات الإيجار”.
ورفع المعتصمون لافتات طالبت بقانون الايجارات التملكي وأخرى رفضت “القانون الجائر والناقص”.

وألقى المربي غورينغ حموي كلمة أكد فيها “المضي قدما في رفض أي إجراء بحق المستأجرين القدامى”، معلنا التحرك التصاعدي” متوجها إلى السلطتين التشريعية والتنفيذية مطالبا بـ”سحب القانون الأسود وإعادة إقرار القانون 92/160 مع التعديلات اللازمة بانتظار إقرار قانون مستند إلى سياسة إسكانية واضحة”.

ودعا “المتضررين الى مواكبة التحركات المطلبية وصولا إلى وقف العمل بالقانون الخالي الأسود والناقص اجتماعيا وقانونيا”.

أفادت  “الوكالة الوطنية للاعلام”  أن لجنة الدفاع عن حقوق المستأجرين القدامى في طرابلس والميناء نفذت اعتصاما في ساحة منطقة باب الرمل “احتجاجا على قانون الايجارات الظالم في ضوء توقيع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون المرسوم 4773 المتعلق بتشكيل اللجان الناظرة في تطبيق الأحكام المتعلقة بتطبيق الزيادات على بدلات الإيجار”.
ورفع المعتصمون لافتات طالبت بقانون الايجارات التملكي وأخرى رفضت “القانون الجائر والناقص”.

وألقى المربي غورينغ حموي كلمة أكد فيها “المضي قدما في رفض أي إجراء بحق المستأجرين القدامى”، معلنا التحرك التصاعدي” متوجها إلى السلطتين التشريعية والتنفيذية مطالبا بـ”سحب القانون الأسود وإعادة إقرار القانون 92/160 مع التعديلات اللازمة بانتظار إقرار قانون مستند إلى سياسة إسكانية واضحة”.

ودعا “المتضررين الى مواكبة التحركات المطلبية وصولا إلى وقف العمل بالقانون الخالي الأسود والناقص اجتماعيا وقانونيا”.

Share This

Share This

Share this post with your friends!