كي لا يكون الرقم وجهة نظر

أعلن حاكم “مصرف لبنان” رياض سلامة، أنّ “المصرف سيحدّد رزمًا تحفيزية جديدة للقروض السكنية في عام 2019، على أن يحدّد المجلس المركزي القيمة في وقت لاحق”.

وأكّد في حديث إعلامي، “إعادة العمل بقروض الإسكان المدعومة مع بداية عام 2019″، مشيرًا إلى “أنّنا في صدد تطمين الناس حول استقرار الوضع النقدي وننقل الواقع كما هو و”مصرف لبنان” محصّن في وجه أي طارئ على هذا الصعيد”، لافتًا إلى أنّ “إمكاناتنا كبنك مركزي تمكّننا من السيطرة على السوق، والسياسة المعتمدة من الدولة اللبنانية الّتي يقتنع بها “مصرف لبنان” هي ما تحصّن القدرة الشرائية”.

وأعرب سلامة عن أمله في أنّه “بعد أن أخذت الدولة زمام المبادرة في السياسة الإسكانية، في أنّ تتمّ إعادة تحريك عجلة القروض، والأمر بات في يد الحكومة وليس “مصرف لبنان”، وعودة العمل بالقروض رهن قرار وزير المال”.

أعلن حاكم “مصرف لبنان” رياض سلامة، أنّ “المصرف سيحدّد رزمًا تحفيزية جديدة للقروض السكنية في عام 2019، على أن يحدّد المجلس المركزي القيمة في وقت لاحق”.

وأكّد في حديث إعلامي، “إعادة العمل بقروض الإسكان المدعومة مع بداية عام 2019″، مشيرًا إلى “أنّنا في صدد تطمين الناس حول استقرار الوضع النقدي وننقل الواقع كما هو و”مصرف لبنان” محصّن في وجه أي طارئ على هذا الصعيد”، لافتًا إلى أنّ “إمكاناتنا كبنك مركزي تمكّننا من السيطرة على السوق، والسياسة المعتمدة من الدولة اللبنانية الّتي يقتنع بها “مصرف لبنان” هي ما تحصّن القدرة الشرائية”.

وأعرب سلامة عن أمله في أنّه “بعد أن أخذت الدولة زمام المبادرة في السياسة الإسكانية، في أنّ تتمّ إعادة تحريك عجلة القروض، والأمر بات في يد الحكومة وليس “مصرف لبنان”، وعودة العمل بالقروض رهن قرار وزير المال”.

Share This

Share This

Share this post with your friends!