كي لا يكون الرقم وجهة نظر

أشار وزير الطاقة والمياه سيزار ابي خليل خلال لقائه الرئيس ميشال عون إلى انه “منذ سنة التقينا بكم، وتزودنا بتوجيهاتكم وباشرنا القيام بمهماتنا. هناك مشاريع وملفات تم انجازها وبدأ العمل بها، واخرى قيد الانجاز او متوقفة. في قطاع الكهرباء، اصبح هناك معملان جديدان موصولان على الشبكة، وقمنا بحل مشكلة التوزيع في منطقتين كبيرتين وهناك منطقة اخرى باتت على طريق الحل. ولتأمين موضوع نقل الكهرباء، تم وصل عدة محطات تحويل رئيسية بالشبكة، ما ساهم في اراحة اجزاء كبيرة من المناطق في بيروت والمحيط”.

في ما خص موضوع المياه، قال: “تم تدشين سدّ وننتظر تدشين آخر الشهر المقبل، وهناك مشروع اولي بانجاز احد الانفاق خلال عشرة ايام، كما تم تأمين المياه للعديد من المناطق عبر الشبكات، وهو ما يخفف هدر المياه على الطرق ليستفيد منها المواطن.”

وكشف انه “في موضوع النفط، انجزت العقود الاولى لاستكشاف المياه البحرية اللبنانية في عهد الرئيس عون”، متمنياً ان يستمر هذا النجاح ويحقق الغاية المرجوة منه، ويحقق آمال اللبنانيين انما في ظل قدر اقل من العقبات.

أشار وزير الطاقة والمياه سيزار ابي خليل خلال لقائه الرئيس ميشال عون إلى انه “منذ سنة التقينا بكم، وتزودنا بتوجيهاتكم وباشرنا القيام بمهماتنا. هناك مشاريع وملفات تم انجازها وبدأ العمل بها، واخرى قيد الانجاز او متوقفة. في قطاع الكهرباء، اصبح هناك معملان جديدان موصولان على الشبكة، وقمنا بحل مشكلة التوزيع في منطقتين كبيرتين وهناك منطقة اخرى باتت على طريق الحل. ولتأمين موضوع نقل الكهرباء، تم وصل عدة محطات تحويل رئيسية بالشبكة، ما ساهم في اراحة اجزاء كبيرة من المناطق في بيروت والمحيط”.

في ما خص موضوع المياه، قال: “تم تدشين سدّ وننتظر تدشين آخر الشهر المقبل، وهناك مشروع اولي بانجاز احد الانفاق خلال عشرة ايام، كما تم تأمين المياه للعديد من المناطق عبر الشبكات، وهو ما يخفف هدر المياه على الطرق ليستفيد منها المواطن.”

وكشف انه “في موضوع النفط، انجزت العقود الاولى لاستكشاف المياه البحرية اللبنانية في عهد الرئيس عون”، متمنياً ان يستمر هذا النجاح ويحقق الغاية المرجوة منه، ويحقق آمال اللبنانيين انما في ظل قدر اقل من العقبات.

Share This

Share This

Share this post with your friends!