كي لا يكون الرقم وجهة نظر

افتتح وزير الصناعة حسين الحاج حسن ووزير الزراعة غازي زعيتر ممثلا بمسؤول مكتب الشؤون البلدية لحركة “أمل” في إقليم البقاع عباس مرتضى مشاريع طريق أبلح – بيت شاما، مستديرة قصرنبا، وطريق تمنين التحتا- حوش الرافقة، بدعوة من اتحاد بلديات غربي بعلبك، ومشاركة النواب: علي المقداد، نوار الساحلي وكامل الرفاعي، رؤساء بلديات قرى المنطقة، مسؤول العمل البلدي ل”حزب الله” في البقاع حسين النمر، مخاتير وفاعليات اجتماعية.

شكر رئيس اتحاد بلديات غربي بعلبك إبراهيم نصار وزراء ونواب تكتل بعلبك الهرمل “على كل الجهود التي يقومون بها من أجل خدمة المنطقة، بخاصة الوزير غازي زعيتر الذي كان له الفضل بمشروع بيت شاما – أبلح الذي نفذ في عهد الوزير يوسف فنيانوس، واستكملنا في الاتحاد مستديرتين على مداخل بلدة قصرنبا لتنظيم السير وتأمين السلامة العامة، وسنسعى دائما لإنجاز مشاريع تخدم أهلنا”.

افتتح وزير الصناعة حسين الحاج حسن ووزير الزراعة غازي زعيتر ممثلا بمسؤول مكتب الشؤون البلدية لحركة “أمل” في إقليم البقاع عباس مرتضى مشاريع طريق أبلح – بيت شاما، مستديرة قصرنبا، وطريق تمنين التحتا- حوش الرافقة، بدعوة من اتحاد بلديات غربي بعلبك، ومشاركة النواب: علي المقداد، نوار الساحلي وكامل الرفاعي، رؤساء بلديات قرى المنطقة، مسؤول العمل البلدي ل”حزب الله” في البقاع حسين النمر، مخاتير وفاعليات اجتماعية.

شكر رئيس اتحاد بلديات غربي بعلبك إبراهيم نصار وزراء ونواب تكتل بعلبك الهرمل “على كل الجهود التي يقومون بها من أجل خدمة المنطقة، بخاصة الوزير غازي زعيتر الذي كان له الفضل بمشروع بيت شاما – أبلح الذي نفذ في عهد الوزير يوسف فنيانوس، واستكملنا في الاتحاد مستديرتين على مداخل بلدة قصرنبا لتنظيم السير وتأمين السلامة العامة، وسنسعى دائما لإنجاز مشاريع تخدم أهلنا”.

Share This

Share This

Share this post with your friends!