كي لا يكون الرقم وجهة نظر

افتتح نقيب المحامين في بيروت أنطونيو الهاشم ظهر اليوم في “بيت المحامي”، مشروع الطاقة الشمسية كجزء من مشروع تحويل مبنى “بيت الحامي” إلى مبنى مستدام وصديق للبيئة، في حضور نعمة فرام ورئيس لجنة الطاقة في نقابة المحامين طوني عيسى وأعضاء من مجلس النقابة محامين واختصاصيين.

عيسى
وألقى عيسى كلمة تحدث فيها عن المساهمة في تنفيذ جزء من نظام إنتاج الكهرباء في مبنى بيت المحامي، بالاعتماد على الطاقة الشمسية كجزء من خطة النقابة في تحويل بيت المحامي الى مبنى مستدام وصديق للبيئة طبقا للدراسة التي أجراها المركز اللبناني لحفظ الطاقة التابع الى وزارة الطاقة والمياه، بطلب من النقابة”.

وتناول تنظيم ورشة عمل أو أكثر بالتعاون مع فينكس والمكز اللبناني لحفظ الطاقة ومصرف لبنان حول نشر الوعي الطاقوي لدى المحامين ووضعهم في صورة التطورات المتسارعة في مجال استدامة وحفظ الطاقة وموقع لبنان منها، فضلا عن كيفية الاستفادة من الحوافز والإعفاءات التي تقدمها وزارة الطاقة ومصرف لبنان في هذا المجال.

وأشار الى تقديم شركة “فينكس” الى المحامين عرضا مخفضا في حال قرروا إنتاج الكهرباء في مكاتبهم أو في منازلهم بالاعتماد على الطاقة الشمسية.

الهاشم
وتلاه الهاشم الذي قال: “برزت في العقدين الأخيرين مسألة استهلاك الطاقة كأحد أهم العوامل المؤثرة في الاحترار العالمي، ما حول هذه المسألة إلى قضية عالمية تهم كل دول العالم على السواء.
لقد قام البرت انشتاين، في إطار نظرية النسبية، بدمج مجالي الطاقة والمادة، ما سمح بإمكانية تحول الطاقة إلى مادة، والمادة إلى طاقة، وهذا ما توصل إليه في معادلته الشهيرة.
والحياة بحد ذاتها هي إحدى نتائج تحولات الطاقة. والطاقة في العالم ثابتة. فهي لا تفنى ولا تستحدث، وإنما تتحول من شكل إلى آخر.
فالطاقة غير المتجددة (Non-Renewable Energy Resources) نحصل عليها من باطن الأرض. وهي غير متجددة لاستحالة إعادة صنعها، كما ولكونها معرضة للنضوب نتيجة الإستهلاك البشري لها. ومن سلبياتها، تسببها في تلوث البيئة، إلى جانب اعتبارها السبب الرئيسي للتغير المناخي ولظاهرة الإحتباس الحراري. ونتيجة لهذ السلبيات، ثمة أبحاثا باتت متقدمة، غايتها توفير وتطوير مصادر أخرى للطاقة. في حين، وعلى عكس الطاقة المتجددة (Renewable Energy Resources) فإن مصادرها طبيعية لا تنضب، وهي تشكل نحو ربع إجمالي إستهلاك الطاقة، وهي تشمل الطاقة الشمسية (Solar Energy). ويمكن تحويلها إلى طاقة كهربائية بواسطة الخلايا الشمسية، فهي ساهمت في تزويد العالم بما يقارب 406 جيغاواط قبل ثلاثة أعوام. الطاقة الشمسية تبقى الأساس. ومن أشعتها تنبعث كل الطاقات. وأشعتها أشعة كهرومغناطسية تختلف كثافتها فوق الأرض على مدى الفصول الأربعة”.

أضاف: “قد لا تخلو الأبحاث والتقارير العلمية من بعض الأرقام، كالتي أظهرها التقرير الذي تفردت به الصين، نشر أخيرا، وهو يشير إلى أن قطاعي الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، قد يجذبان استثمارات تصل قيمتها الى 782 مليار دولار في الفترة ما بين عامي 2016 و2030، في الوقت الذي تسعى فيه إلى تحقيق أهدافها عبر الطاقة المتجددة”.

ورأى أن “إيجابيات مصادر الطاقة المتجددة تتمثل في كونها متجددة ولا نهاية لها، مصادرها صديقة للبيئة، ولا تنتج أي نوع من الغازات السامة. فهي متاحة في كل مكان وزمان. وكما هو معلوم، فإن التقنية المستخدمة في الخلايا الشمسية معروفة بتقنية الحالة الصلبة. فهذه الخلايا تعمل بصمت، بدون صوت. وهي تولد تيارا كهربائيا مستمرا بمئات الفولتات.
وتعتبر ألواح الطاقة الشمسية من أهم المصادر التي يتم التخطيط للإعتماد عليها كمصدر متجدد وبديل لإنتاج الطاقة في الوطن العربي على وجه الخصوص، لتوافر أشعة الشمس بشكل كبير في هذه البقعة.
إلى ذلك، ونظرا الى التلوث الكبير الذي يحصل في معظم إنحاء الأرض، ولما له من آثار خطيرة تهدد حياة الإنسان، بدأت الدول المتقدمة بالبحث عن مصادر بديلة للطاقة، نظيفة وصديقة للبيئة، في حين يميل بعض السياسيين والمناظرين إلى الحديث عن أن مصادر الطاقة البديلة شديدة التكلفة وغير عملية مقارنة مع غيرها. إلا أنها في الواقع، وعلى عكس ذلك، هي مصدر رائج للطاقة، جعلها في مقدمة أنواع الطاقة المتجددة في عصرنا الحالي”.

وتابع: “هذا هو لبنان الأخضر. لبنان الذي غنته فيروز ويتغنى به اللبنانيون.
قريبا سيتزين بيت المحامي باللون الأخضر، بمبادرة خيرة ومشكورة من شركة فينكس إنرجي ومجموعة إندفكو غروب ممثلة بالمهندس نعمة افرام، نتيجة لبورتوكول تعاون فيما بينها وبين نقابة المحامين في بيروت. مبادرة ترمز إلى العديد من أواصر اللُحمة والتنسيق الطويل الأمد. وما اللون الأخضر العابق كلون الأرز لإنارة مبنى بيت المحامي، إلا رؤية جمالية ساطعة، ومشهدية سوريالية تحاكي هذا الشكل الجديد من الإنارة التي تشبه لبنان. لقد واكبت نقابة المحامين في بيروت ملف الطاقة والمياه منذ أعوام. ولهذه الغاية تم تشكيل لجنة متخصصة من محامين تولوا الإشراف المباشر على هذا الملف، مع أصحاب الشأن، في القطاعين العام والخاص.
وقد سبق لها أن وقعت مع المركز اللبناني لحفظ الطاقة، التابع لوزارة الطاقة، على بروتوكول تعاون يهدف إلى تحويل مبنى بيت المحامي إلى مبنى أخضر مستدام وصديق للبيئة”.

وقال: “نتيجة لمساعي لجنة الطاقة والمياه في النقابة، والمحادثات التي أجرتها مع شركة فينكس إنرجي المتخصصة في تصميم وتنفيذ مشاريع عديدة في ميدان مصادر الطاقة المتجددة والحلول الصديقة للبيئة، فقد تكرس هذا البروتوكول إطارا فاعلا للتعاون الوثيق بين هذه الشركة وبين نقابة المحامين لتنفيذ مشروع الطاقة الشمسية في مبنى بيت المحامي، على ان تتحمل كامل نفقات هذا المشروع، بالغا ما بلغت. كما وننوه بما تضمنه هذا التعاون من نشر للوعي بين المحامين وحثهم على اعتماد هذا الحل في مكاتبهم ومنازلهم.
ولهذه الغاية وافقت النقابة على ان تقوم صاحبة المبادرة بإعداد تصور حول عروض مخفضة تخصص للمحامين الذي يرغبون في اعتماد ألواح الطاقة الشمسية لإنتاج الطاقة، على ان يشمل العرض تقديم كافة المساعدات والمشورات التقنية اللازمة”.

افرام
وألقى افرام كلمة قال فيها: “لقاؤنا اليوم مميز، يبرهن أن لبنان مليء بالخير والبركة. فقد قرر بيت المحامي أن يكون المثل الأعلى في اتخاذ وتنفيذ مبادرات تحافظ على البيئة في لبنان. وأود أن أنوه هنا بعزم المحامي على الإبداع والاحتراف ليس فقط في المجال القانوني إنما في مكافحة التلوث وإيجاد مصادر نظيفة ومستدامة للطاقة، وأنا واثق أن خطوة النقابة تلك والجهود المثمرة التي بذلها رئيس لجنة الطاقة والمياه الدكتور طوني عيسى وفريق العمل هي فعل إيمان من شأنه أن يشجع الهيئات النقابية والاتحادات الأخرى على تغيير الواقع البشع الذي نعيشه وتغيير لبنان نحو الأفضل لخير الإنسان والمجتمع على حد سواء. وإننا نشكر مجددا نقابة المحامين على تعاونها مع مجموعة إندفكو وشركة فونيكس إنيرجي من أجل تشجيع كل محامٍ في لبنان على اعتماد منهج صديق للبيئة يحافظ من خلاله على المحيط الذي يعيش فيه ويكون عبرة لغيره من أفراد المجتمع في سبيل لبنان أخضر نظيف”.

أضاف افرام: “واجبنا اليوم أن نبدأ بتوسيع استخدام الطاقة المتجددة في مختلف القطاعات، ليس فقط لمساهمتها المميزة في الحفاظ على البيئة إنما لدورها الفعال في خفض الكلفة الإنتاجية وتعزيز التنمية الاقتصادية”.

وختاما، عرض شريط عن تقنية العمل وفوائده الاقتصادية والبيئية.

افتتح نقيب المحامين في بيروت أنطونيو الهاشم ظهر اليوم في “بيت المحامي”، مشروع الطاقة الشمسية كجزء من مشروع تحويل مبنى “بيت الحامي” إلى مبنى مستدام وصديق للبيئة، في حضور نعمة فرام ورئيس لجنة الطاقة في نقابة المحامين طوني عيسى وأعضاء من مجلس النقابة محامين واختصاصيين.

عيسى
وألقى عيسى كلمة تحدث فيها عن المساهمة في تنفيذ جزء من نظام إنتاج الكهرباء في مبنى بيت المحامي، بالاعتماد على الطاقة الشمسية كجزء من خطة النقابة في تحويل بيت المحامي الى مبنى مستدام وصديق للبيئة طبقا للدراسة التي أجراها المركز اللبناني لحفظ الطاقة التابع الى وزارة الطاقة والمياه، بطلب من النقابة”.

وتناول تنظيم ورشة عمل أو أكثر بالتعاون مع فينكس والمكز اللبناني لحفظ الطاقة ومصرف لبنان حول نشر الوعي الطاقوي لدى المحامين ووضعهم في صورة التطورات المتسارعة في مجال استدامة وحفظ الطاقة وموقع لبنان منها، فضلا عن كيفية الاستفادة من الحوافز والإعفاءات التي تقدمها وزارة الطاقة ومصرف لبنان في هذا المجال.

وأشار الى تقديم شركة “فينكس” الى المحامين عرضا مخفضا في حال قرروا إنتاج الكهرباء في مكاتبهم أو في منازلهم بالاعتماد على الطاقة الشمسية.

الهاشم
وتلاه الهاشم الذي قال: “برزت في العقدين الأخيرين مسألة استهلاك الطاقة كأحد أهم العوامل المؤثرة في الاحترار العالمي، ما حول هذه المسألة إلى قضية عالمية تهم كل دول العالم على السواء.
لقد قام البرت انشتاين، في إطار نظرية النسبية، بدمج مجالي الطاقة والمادة، ما سمح بإمكانية تحول الطاقة إلى مادة، والمادة إلى طاقة، وهذا ما توصل إليه في معادلته الشهيرة.
والحياة بحد ذاتها هي إحدى نتائج تحولات الطاقة. والطاقة في العالم ثابتة. فهي لا تفنى ولا تستحدث، وإنما تتحول من شكل إلى آخر.
فالطاقة غير المتجددة (Non-Renewable Energy Resources) نحصل عليها من باطن الأرض. وهي غير متجددة لاستحالة إعادة صنعها، كما ولكونها معرضة للنضوب نتيجة الإستهلاك البشري لها. ومن سلبياتها، تسببها في تلوث البيئة، إلى جانب اعتبارها السبب الرئيسي للتغير المناخي ولظاهرة الإحتباس الحراري. ونتيجة لهذ السلبيات، ثمة أبحاثا باتت متقدمة، غايتها توفير وتطوير مصادر أخرى للطاقة. في حين، وعلى عكس الطاقة المتجددة (Renewable Energy Resources) فإن مصادرها طبيعية لا تنضب، وهي تشكل نحو ربع إجمالي إستهلاك الطاقة، وهي تشمل الطاقة الشمسية (Solar Energy). ويمكن تحويلها إلى طاقة كهربائية بواسطة الخلايا الشمسية، فهي ساهمت في تزويد العالم بما يقارب 406 جيغاواط قبل ثلاثة أعوام. الطاقة الشمسية تبقى الأساس. ومن أشعتها تنبعث كل الطاقات. وأشعتها أشعة كهرومغناطسية تختلف كثافتها فوق الأرض على مدى الفصول الأربعة”.

أضاف: “قد لا تخلو الأبحاث والتقارير العلمية من بعض الأرقام، كالتي أظهرها التقرير الذي تفردت به الصين، نشر أخيرا، وهو يشير إلى أن قطاعي الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، قد يجذبان استثمارات تصل قيمتها الى 782 مليار دولار في الفترة ما بين عامي 2016 و2030، في الوقت الذي تسعى فيه إلى تحقيق أهدافها عبر الطاقة المتجددة”.

ورأى أن “إيجابيات مصادر الطاقة المتجددة تتمثل في كونها متجددة ولا نهاية لها، مصادرها صديقة للبيئة، ولا تنتج أي نوع من الغازات السامة. فهي متاحة في كل مكان وزمان. وكما هو معلوم، فإن التقنية المستخدمة في الخلايا الشمسية معروفة بتقنية الحالة الصلبة. فهذه الخلايا تعمل بصمت، بدون صوت. وهي تولد تيارا كهربائيا مستمرا بمئات الفولتات.
وتعتبر ألواح الطاقة الشمسية من أهم المصادر التي يتم التخطيط للإعتماد عليها كمصدر متجدد وبديل لإنتاج الطاقة في الوطن العربي على وجه الخصوص، لتوافر أشعة الشمس بشكل كبير في هذه البقعة.
إلى ذلك، ونظرا الى التلوث الكبير الذي يحصل في معظم إنحاء الأرض، ولما له من آثار خطيرة تهدد حياة الإنسان، بدأت الدول المتقدمة بالبحث عن مصادر بديلة للطاقة، نظيفة وصديقة للبيئة، في حين يميل بعض السياسيين والمناظرين إلى الحديث عن أن مصادر الطاقة البديلة شديدة التكلفة وغير عملية مقارنة مع غيرها. إلا أنها في الواقع، وعلى عكس ذلك، هي مصدر رائج للطاقة، جعلها في مقدمة أنواع الطاقة المتجددة في عصرنا الحالي”.

وتابع: “هذا هو لبنان الأخضر. لبنان الذي غنته فيروز ويتغنى به اللبنانيون.
قريبا سيتزين بيت المحامي باللون الأخضر، بمبادرة خيرة ومشكورة من شركة فينكس إنرجي ومجموعة إندفكو غروب ممثلة بالمهندس نعمة افرام، نتيجة لبورتوكول تعاون فيما بينها وبين نقابة المحامين في بيروت. مبادرة ترمز إلى العديد من أواصر اللُحمة والتنسيق الطويل الأمد. وما اللون الأخضر العابق كلون الأرز لإنارة مبنى بيت المحامي، إلا رؤية جمالية ساطعة، ومشهدية سوريالية تحاكي هذا الشكل الجديد من الإنارة التي تشبه لبنان. لقد واكبت نقابة المحامين في بيروت ملف الطاقة والمياه منذ أعوام. ولهذه الغاية تم تشكيل لجنة متخصصة من محامين تولوا الإشراف المباشر على هذا الملف، مع أصحاب الشأن، في القطاعين العام والخاص.
وقد سبق لها أن وقعت مع المركز اللبناني لحفظ الطاقة، التابع لوزارة الطاقة، على بروتوكول تعاون يهدف إلى تحويل مبنى بيت المحامي إلى مبنى أخضر مستدام وصديق للبيئة”.

وقال: “نتيجة لمساعي لجنة الطاقة والمياه في النقابة، والمحادثات التي أجرتها مع شركة فينكس إنرجي المتخصصة في تصميم وتنفيذ مشاريع عديدة في ميدان مصادر الطاقة المتجددة والحلول الصديقة للبيئة، فقد تكرس هذا البروتوكول إطارا فاعلا للتعاون الوثيق بين هذه الشركة وبين نقابة المحامين لتنفيذ مشروع الطاقة الشمسية في مبنى بيت المحامي، على ان تتحمل كامل نفقات هذا المشروع، بالغا ما بلغت. كما وننوه بما تضمنه هذا التعاون من نشر للوعي بين المحامين وحثهم على اعتماد هذا الحل في مكاتبهم ومنازلهم.
ولهذه الغاية وافقت النقابة على ان تقوم صاحبة المبادرة بإعداد تصور حول عروض مخفضة تخصص للمحامين الذي يرغبون في اعتماد ألواح الطاقة الشمسية لإنتاج الطاقة، على ان يشمل العرض تقديم كافة المساعدات والمشورات التقنية اللازمة”.

افرام
وألقى افرام كلمة قال فيها: “لقاؤنا اليوم مميز، يبرهن أن لبنان مليء بالخير والبركة. فقد قرر بيت المحامي أن يكون المثل الأعلى في اتخاذ وتنفيذ مبادرات تحافظ على البيئة في لبنان. وأود أن أنوه هنا بعزم المحامي على الإبداع والاحتراف ليس فقط في المجال القانوني إنما في مكافحة التلوث وإيجاد مصادر نظيفة ومستدامة للطاقة، وأنا واثق أن خطوة النقابة تلك والجهود المثمرة التي بذلها رئيس لجنة الطاقة والمياه الدكتور طوني عيسى وفريق العمل هي فعل إيمان من شأنه أن يشجع الهيئات النقابية والاتحادات الأخرى على تغيير الواقع البشع الذي نعيشه وتغيير لبنان نحو الأفضل لخير الإنسان والمجتمع على حد سواء. وإننا نشكر مجددا نقابة المحامين على تعاونها مع مجموعة إندفكو وشركة فونيكس إنيرجي من أجل تشجيع كل محامٍ في لبنان على اعتماد منهج صديق للبيئة يحافظ من خلاله على المحيط الذي يعيش فيه ويكون عبرة لغيره من أفراد المجتمع في سبيل لبنان أخضر نظيف”.

أضاف افرام: “واجبنا اليوم أن نبدأ بتوسيع استخدام الطاقة المتجددة في مختلف القطاعات، ليس فقط لمساهمتها المميزة في الحفاظ على البيئة إنما لدورها الفعال في خفض الكلفة الإنتاجية وتعزيز التنمية الاقتصادية”.

وختاما، عرض شريط عن تقنية العمل وفوائده الاقتصادية والبيئية.

Share This

Share This

Share this post with your friends!