كي لا يكون الرقم وجهة نظر

كشف وزير المالية المصري، عمرو الجارحي، عن تثبيت سعر الدولار الجمركي بداية شباط المقبل، مشيراً إلى أنه سيتم تحديد متوسط شهري له، على أن يتم مراجعته بصورة شهرية.

وقال الجارحي، خلال مؤتمر صحفي، إن الدين العام يسجل حالياً %101 من الناتج المحلي الإجمالي، ومن المستهدف تخفيضه إلى %98 بنهاية العام المالي الجاري، موضحاً أن حجم العجز الكلي بلغ خلال النصف الأول من العام المالي الجاري 174 مليار جنيه، بنسبة %5.1 من الناتج المحلي.

وأكد الجارحي أن العجز الأولي “الفارق بين الإيرادات والمصروفات باستبعاد فوائد الدين”، تراجع خلال النصف الأول من 2016-2017 ليبلغ 1.1% من الناتج المحلي الإجمالي، مقابل 2.1% في النصف الأول من العام الماضى، مشيرا إلى تحسن معدل العجز الأولي المحقق خلال النصف الأول بنسبة %20 عما تم الاتفاق عليه مع صندوق النقد الدولي، إذ كانت قيمته المستهدفة 52 مليار جنيه.

كشف وزير المالية المصري، عمرو الجارحي، عن تثبيت سعر الدولار الجمركي بداية شباط المقبل، مشيراً إلى أنه سيتم تحديد متوسط شهري له، على أن يتم مراجعته بصورة شهرية.

وقال الجارحي، خلال مؤتمر صحفي، إن الدين العام يسجل حالياً %101 من الناتج المحلي الإجمالي، ومن المستهدف تخفيضه إلى %98 بنهاية العام المالي الجاري، موضحاً أن حجم العجز الكلي بلغ خلال النصف الأول من العام المالي الجاري 174 مليار جنيه، بنسبة %5.1 من الناتج المحلي.

وأكد الجارحي أن العجز الأولي “الفارق بين الإيرادات والمصروفات باستبعاد فوائد الدين”، تراجع خلال النصف الأول من 2016-2017 ليبلغ 1.1% من الناتج المحلي الإجمالي، مقابل 2.1% في النصف الأول من العام الماضى، مشيرا إلى تحسن معدل العجز الأولي المحقق خلال النصف الأول بنسبة %20 عما تم الاتفاق عليه مع صندوق النقد الدولي، إذ كانت قيمته المستهدفة 52 مليار جنيه.

Share This

Share This

Share this post with your friends!